تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

المعاشات تدعو المؤمن عليهم للتأكد من استيفاء المدة المقررة لاستحقاق المعاش التقاعدي قبل الاستقالة

27 مايو 2017

المعاشات تدعو المؤمن عليهم للتأكد من استيفاء المدة المقررة لاستحقاق المعاش التقاعدي قبل الاستقالة

مركز دبي التجاري العالمي يستضيف ورشتين عن قانون المعاشات 

أبوظبي27 مايو 2017: دعا محمد صقر الحمادي مدير إدارة سعادة المتعاملين بالهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية المؤمن عليهم إلى التأكد من استيفاء المدة المقررة لاستحقاق المعاش التقاعدي قبل الاستقالة، مشيراً إلى أن ملفات نهاية خدمة ترد إلى الهيئة يتبقى لأصحابها أياماً معدودة على استحقاق المعاش التقاعدي، وهو ما يدفع الهيئة للتواصل مع جهة العمل لمراجعة المؤمن عليه وتعريفه بحقوقه المترتبة على قراراه قبل المضي قدماً في إجراءاتها، مؤكداً أن المعاش التقاعدي حق مكتسب بقوة القانون، والحفاظ على استيفاء شروطه يكفل للمؤمن عليه وأسرته الحياة الكريمة.

 جاء ذلك خلال ورشتي عمل نظمهما مركز دبي التجاري العالمي مؤخراً بالتعاون مع الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية لتوعية موظفيه عن قانون المعاشات، وحضرهما من مركز دبي مدراء الإدارات والموظفين، وقدمهما من الهيئة محمد صقر الحمادي.

بدوره أكد محمد المرزوقي مدير أول– الموارد البشرية على دور مركز دبي التجاري العالمي في العمل على تحقيق التواصل بين الأفراد من جميع أنحاء العالم وتمكينهم من الاطلاع على أحدث الخدمات وتبادل الأفكار والخبرات من خلال أجندة فعالياته الحافلة، مضيفاً نعمل على تعزيز هذا الدور داخلياً من خلال إتاحة الفرص التي تعزز معرفة موظفينا عما يتعلق بشؤون حياتهم المهنية والاجتماعية، وخاصة قانون المعاشات باعتباره من القوانين التي تمس حياتهم بشكل مباشر.

من جهته شدد الحمادي على أهمية تحقق الموظف المواطن الذي يلتحق بعمل جديد من قيام صاحب العمل بتسجيله لدى الهيئة على أساس الأجر الحقيقي الذي يتقاضاه والذي يخضع لراتب الاحتساب لدى الهيئة لارتباط هذا الأجر وبشكل مباشر بالمنافع التأمينية التي تصرف له من الهيئة حال انتهاء خدمته. 

وأوضح أنه بمجرد تسجيل المؤمن عليه واشتراكه في التأمين يصبح مؤمناً عليه ضد مخاطر الشيخوخة، والعجز والوفاة، ومخاطر إصابات العمل والأمراض المهنية وفي حال انتهاء خدماته تسوى حقوقه وفقاً لأحكام القانون إما باستحقاقه للمعاش متى توافرت شروط استحقاقه أو المكافأة في حال عدم توافر هذه الشروط. 

وأشار إلى أن هناك حقوقاً تأمينية أخرى مقررة بالقانون تصرف للمؤمن عليه في حالة  انتهاء خدمته بسبب الوفاة أو العجز الكلي أو الجزئي الناجم عن إصابة العمل، حيث يصرف تعويضاً من دفعة واحدة قدره (60)ألف درهم لورثة المؤمن عليه الذي تنتهي خدمته بسبب الوفاة الطبيعية وتعويضاً من دفعة واحدة قدره (75) ألف درهم لورثة المؤمن عليه الذي تنتهي خدمته بسبب الوفاة الإصابية، 
وأضاف كما يصرف تعويضاً من دفعة واحدة قدره (75) ألف درهم للمؤمن عليه إذا نتج عن إصابة العمل التي تعرض لها عجزاً كلياً، وإذا نتج عنها عجزاً جزئياً فيصرف له تعويض يساوي نسبة العجز x (75) ألف درهم، وفي حال وفاة صاحب المعاش تصرف منحة تعادل المعاش المستحق له عن شهر الوفاة والأشهر الثلاثة التالية وتصرف هذه المنحة دفعة واحدة إلى من كان يعيلهم وقت وفاته. 

- انتهى -​​

ما هو تقييمك لمحتوى هذه الصفحة ؟


أكتب رأيك * :

الإعدادات

قارئ النصوص

حجم الخط

خيارات عمى الألوان

تغيير ألوان الموقع

ترجمة الصفحة

الهيئة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

تكبير الصفحة

0

مكبر الصورة