تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

حمدان بن راشد: جهود المتقاعدين في خدمة الوطن محل فخر واعتزاز من قيادتنا الرشيدة

28 نوفمبر 2017

حمدان بن راشد: جهود المتقاعدين في خدمة الوطن محل فخر واعتزاز من قيادتنا الرشيدة

كرم المتقاعدين من أصحاب العطاء الوفير

حمدان بن راشد: جهود المتقاعدين في خدمة الوطن محل فخر واعتزاز من قيادتنا الرشيدة

دبي 28 نوفمبر 2017 : كرم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية المتقاعدين من أصحاب أطول مدة عطاء في خدمة دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك خلال الحفل الذي أقيم اليوم الثلاثاء بمتحف دار الاتحاد بدبي .

وخلال الحفل أعرب سموه عن بالغ شكره وتقديره لجهود أبناء الوطن المخلصين الذين ساهموا في تبوء الإمارات المراكز المرموقة في مختلف تقارير التنافسية العالمية، وقال بأن هذه الجهود تبقى محل فخر واعتزاز من قيادتنا الرشيدة، التي تولي المواطن الإماراتي الاهتمام والرعاية الفائقة باعتباره أهم ركائز التنمية وهدفها الرئيسي ودعامتها الصلبة نحو بناء حاضر الأمة ومستقبلها.

 وقال سموه إننا نؤمن ونحن نحتفل اليوم بإخواننا المتقاعدين الذي قدموا للوطن خدمات جليلة على مدار 40 عاماً أن العطاء سمة متأصلة من سمات شعبنا الأصيل، الذي تربى على حب الوطن والإخلاص مستلهماً في ذلك قيم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي نجح في بناء دولة عصرية تحترم قيم الحضارة الإنسانية وتصون منجزاتها وتدعم أركانها المبنية على التسامح والتعايش والتآخي بين الجميع، ومكّن دولة الإمارات من أن تكون محط تقدير واحترام العالم أجمع.

وأضاف سموه بأن توجهات الحكومة نحو بناء المواطن الإماراتي القادر على خدمة وطنه لا يُنظر لها بمعيار السن فقط وإنما بالكفاءة والقدرة على صنع الإنجاز والابتكار في تحقيقه، مشيراً إلى أن الدولة توفر لأبنائها عبر كافة المراحل الدراسية وحتى الوظيفية ما يؤهلهم لتولي زمام المبادرة نحو اكتشاف المستقبل، لافتاً إلى أن خطط الإمارات تعدت الاستثمار في الأرض إلى الفضاء، الأمر الذي يستدعي من الجميع التفكير في طبيعة الدور الذي عليه القيام به للمشاركة بفاعلية وإيجابية في هذه المسيرة المباركة التي تنافس بها الإمارات دول العالم المتقدمة. 

وأشاد سموه برؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وجهود أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله في التمكين للوطن والمواطن من خلال التركيز على تعزيز القدرة التنافسية لاقتصاد الإمارات القائم على الاستثمار في المعرفة، وإرساء دعائم الحكومة الاتحادية وتطوير أدائها بشكل فعال، وتوفير البيئة الملائمة لاستمرار الخبرات المواطنة في سوق العمل لأطول فترة ممكنه عبر تشجيع التميز والابتكار، وإصدار التشريعات التي تضمن المساواة في الحقوق والواجبات، وضمان حقوق المرأة في المجتمع من خلال تعزيز حضورها في مؤسسات الدولة، بما يحقق التوازن بين الجنسين وغيرها من المحفزات، مؤكداً أنه بفضل هذه السياسات خطت حكومتنا خطوات مشهودة كرست سمعة الاتحاد ومكانة دولة الإمارات كقوة اقتصادية وثقافية وإنسانية وحضارية منفتحة على كافة الثقافات والحضارات دون حدود  أو قيود.

وقدم سموه خلال حفل التكريم الدروع التذكارية للمتقاعدين تعبيراً عن الشكر والامتنان لما قدموه من خدمات جليلة لوطنهم، حيت تسلم(52)من المتقاعدين دروعاً تذكارية، منهم (42) من الذكور و(10) من الإناث من مختلف إمارات الدولة.
 بدوره أعرب الدكتور/ محمد عبدالله خلفان النقبي مدير وحدة الدراسات المؤسسية السابق بجامعة الإمارات في كلمة ألقاها بالنيابة عن المتقاعدين عن الشكر والامتنان لهذه المبادرة الطيبة من هيئة المعاشات مؤكداً أن ما قدمه المتقاعدون في خدمة دولة الإمارات إنما هو بمثابة رد الجميل لما أولتهم به من رعاية واهتمام في كافة مراحل حياتهم، مثمناً كافة المبادرات الحكومية التي تقدر العطاء وتكافئ الإنجاز.

وثمن النقبي دور هيئة المعاشات في رعاية المتقاعدين وأسرهم من خلال توفير مظلة الحماية التأمينية لهم ضد مخاطر الحياة المحتملة، لافتاً إلى أن تكافلية صناديق التقاعد في دولة الإمارات يؤكد حرص الدولة والتزامها تجاه أبنائها على الدوام، وهو أمر ليس بغريب على حكومة الإمارات التي تؤكد في كل مناسبة أن المواطن الإماراتي محور اهتمامها الرئيسي، والهدف الاسمي الذي تعمل من أجل إسعاده ورفاهيته.

ما هو تقييمك لمحتوى هذه الصفحة ؟


أكتب رأيك * :

الإعدادات

قارئ النصوص

حجم الخط

خيارات عمى الألوان

تغيير ألوان الموقع

ترجمة الصفحة

الهيئة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

تكبير الصفحة

0

مكبر الصورة