تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

​ محمد سيف الهاملي: المرأة الإماراتية إحدى دعائم الاستقرار الاجتماعي

28 أغسطس 2018

​  محمد سيف الهاملي: المرأة الإماراتية إحدى دعائم الاستقرار الاجتماعي

أبوظبي 27 أغسطس 2018: أكد سعادة محمد سيف الهاملي مدير عام الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية بالإنابة أن المرأة الإماراتية هي إحدى دعائم الاستقرار الاجتماعي التي بات يعول عليها عند الحديث عن توفير مظلة الحماية التأمينية للمواطنين وأسرهم، مشيراً إلى أن نسبة النساء المشتركات في الهيئة تمثل 60% مقابل 40 % للذكور، حيث يبلغ عدد الإناث المشتركات في الصندوق 50  ألفاً و 635  مقابل  34 ألفاً و 317 من الذكور، الأمر الذي يوضح الدور الرائد للمرأة الإماراتية في تعزيز مسيرة التنمية بالدولة.

وقال الهاملي إن تخصيص سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية يوم الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام مناسبة للاحتفاء بإنجازات المرأة الإماراتية يعتبر رسالة تحفيز لها في مختلف القطاعات وتأكيداً على أن جهودها محل فخر واعتزاز من القيادة الرشيدة التي أوصلتها إلى أرفع المناصب في مختلف السلطات.

وأوضح الهاملي أن المتأمل في نصائح المغفور له الشيخ زايد طيب الله ثراه للمرأة يدرك كيف أراد لها أن تعلو من خلال العلم والعمل، حيث امتدح المرأة التي لا تشكل عبئاً على زوجها، مشيراً إلى أنها تبقى الأكثر معزةً وقدراً عنده وأكثر فهماً ووعياً لأعباء الحياة التي تتطلب نوعاً من المشاركة بين الرجل والمرأة نحو تحمل المسؤوليات المناطة بهما كأسرة فاعلة في المجتمع. 

وقال الهاملي إنه وبفضل قيم المساواة والتسامح التي رسخها دستور دولة الإمارات حرصت الدولة من خلال كافة التشريعات ومنها قانون المعاشات على ضمان حقوق المرأة وتحقيق التوازن بين الجنسين، مشيراً إلى أن قانون المعاشات يساوي بين الرجل والمرأة في كافة الامتيازات والحقوق ويتوسع أحياناً في هذه الامتيازات لصالح المرأة تقديراً لدورها في خدمة أسرتها ومجتمعها.

وقال الهاملي إننا وإذ نحتفي بيوم المرأة الإماراتية نبارك لها الانجازات التي تحققت بفضل جهودها ونتطلع إلى أن تواصل مسيرتها بكل النجاح والازدهار.
ومن الجدير بالذكر أن عدد الإناث في القطاع الحكومي الاتحادي يبلغ 30 ألف و113 مقابل 12 ألفاً و22 من الذكور، وفي القطاع الحكومي المحلي يبلغ عدد الإناث 19 ألفاً و374 مقابل 16 ألفاً و464 للذكور، أما في القطاع الخاص فيبلغ عدد الإناث 11 ألفاً و418 مقابل 5 ألاف و831 مشتركاً.

ما هو تقييمك لمحتوى هذه الصفحة ؟


أكتب رأيك * :

الإعدادات

قارئ النصوص

حجم الخط

خيارات عمى الألوان

تغيير ألوان الموقع

ترجمة الصفحة

الهيئة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

تكبير الصفحة

0

مكبر الصورة