تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

"المعاشات" توفر بطاقة الخصومات "فزعة" للمتقاعدين والمستحقين

19 مارس 2019

"المعاشات" توفر بطاقة الخصومات "فزعة" للمتقاعدين والمستحقين

بالتعاون مع صندوق التكافل الاجتماعي لوزارة الداخلية

‎أبوظبي، 19 مارس 2019: بالتعاون مع صندوق التكافل الاجتماعي لوزارة الداخلية، أعلنت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية عن مبادرة لتوفير بطاقة "فزعه" للمتقاعدين والمستحقين المدنيين التابعين لها تزامناً مع اليوم العالمي للسعادة الذي يصادف 20 مارس من كل عام، وستوفر الهيئة بناء على الاتفاقية مع صندوق التكافل بطاقة خصومات "فزعه “في مراكزها اعتباراً من الاثنين الموافق 1 أبريل 2019.
وبهذه المناسبة أكد سعادة محمد سيف الهاملي مدير عام الهيئة بالإنابة أن هيئة المعاشات باعتبارها جزءاً من منظومة العمل الحكومي بالدولة تأخذ على عاتقها التعاطي مع كافة المبادرات التي تستهدف تحسين جودة الحياة بالنسبة لكافة أفراد المجتمع، وباعتبار أن المتقاعدين وأسرهم من أهم الفئات التي توليها حكومة دولة الإمارات كافة أوجه العناية والرعاية على كافة المستويات سعت الهيئة بالتعاون مع شركائها في وزارة الداخلية إلى توفير بطاقة خصومات "فزعه" لهم من أجل التأكيد على تنوع واستمرارية الأدوار الاجتماعية التي تقوم بها تجاه المتقاعدين وأسرهم.

‎وأشاد الهاملي بجهود صندوق التكافل الاجتماعي لوزارة الداخلية في توفير عضوية فزعه لقطاع عريض من المجتمع، وقال إن قدرة الصندوق على توسيع قاعدة المشتركين في برنامج "فزعه" يؤكد نجاح هذه التجربة الاجتماعية الرائدة للعمل الإنساني والخدمي في تحقيق أهدافها الاجتماعية، حيث شجعت الكثير من جهات العمل على تبني مبادرات وتقديم خصومات وتوفير امتيازات ساهمت في تخفيف أعباء المعيشة وتحسين مستوى جودة الحياة لعدد كبير من أفراد المجتمع الذين يتمتعون بالاشتراك في البرنامج.
‎‎بدوره أكد المقدم أحمد محمد بو هارون المدير العام لصندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية والعضو المنتدب لـ"فزعه" أن دور الصندوق يبقى مكملاً وداعماً لكافة الأدوار التي تقوم بها كافة مؤسساتنا العاملة في الدولة، خاصة وأن مثل هذه الأدوار الاجتماعية تكون أكثر فعالية عندما يناط بتنفيذها جهة متخصصة في تقديم مثل هذه الأعمال التي تعتبر ذو طبيعة خدمية وإنسانية أكثر منها طبيعة قانونية، مؤكداً إن إنشاء صندوق التكافل الاجتماعي لوزارة الداخلية مثل نقلة نوعية على مستوى ممارسة العمل الإنساني في الدولة، وأن الصندوق باعتباره أحد أذرع الوزارة للعمل الاجتماعي سيظل ملتزماً بتوسيع وتقديم خدماته بأفضل مستويات الجودة، وهو على أتم الاستعداد للتعاون مع كافة الجهات العاملة بالدولة والراغبة في مد مظلة الاشتراك إلى موظفيها أو فئاتها المستفيدة من خدماتها.

‎وقال إن ما يحظى به برنامج الصندوق من دعم مباشر من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وحضوره بشكل مباشر فعاليات توقع الكثير من الاتفاقيات وتوجيهاته المباشرة بتعزيز قدرة وجهود الصندوق على تقديم أرقى الخدمات وفق أفضل مستويات الجودة، وتوسيع الامتيازات والخدمات التي يقدمها برنامج الصندوق يؤكد على نبل الأهداف التي يسعى البرنامج إلى تحقيقها في المجتمع، ويكشف عن الدعم الكبير الذي تقدمه وزارة الداخلية باعتبارها جزء من منظومة العمل الحكومي لخدمة المواطنين والمقيمين المشتركين في الصندوق.

‎هذا ويستطيع المستفيدون الحصول على البطاقة من إحدى مراكز سعادة المتعاملين سواء في المقر الرئيسي لها بإمارة أبو ظبي أو من مركزي " الطوار" أو المنارة" في إمارة دبي، أو من مركز سعادة المتعاملين بمبنى لجنة معالجة ديون مواطني إمارة الشارقة في شارع مليحة، أو من فرعي الهيئة في برنامج الشيخ زايد للإسكان برأس الخيمة والفجيرة، أو بمبنى الخدمات الموحدة بمركز أم القيوين الثقافي المعرفي. 

ما هو رأيك فى محتوى هذه الصفحة ؟


أكتب رأيك * :

الإعدادات

قارئ النصوص

حجم الخط

خيارات عمى الألوان

تغيير ألوان الموقع

ترجمة الصفحة

الهيئة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

تكبير الصفحة

0

مكبر الصورة