تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

المعاشات: اشتراكات المؤمن عليه في "الحكومي" تسدد وفقاً لراتب حساب الاشتراك الفعلي لكل شهر وفي "الخاص" على راتب يناير من كل عام

24 يونيو 2019

المعاشات: اشتراكات المؤمن عليه في "الحكومي" تسدد وفقاً لراتب حساب الاشتراك الفعلي لكل شهر  وفي "الخاص" على راتب يناير من كل عام

أبوظبي 24 يونيو 2019:  أكدت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية على أن الاشتراكات المستحقة عن المؤمن عليه تؤدى في القطاع الحكومي على أساس راتب حساب الاشتراك الفعلي لكل شهر، بينما تحسب الاشتراكات التي تؤديها جهات العمل في القطاع الخاص وتلك التي تقتطع من أجور المؤمن عليه خلال سنة ميلادية على أساس ما يتقاضاه من راتب في شهر يناير من كل سنة دون الاعتداد بأية زيادة تطرأ على الراتب خلال العام ما لم تسري الزيادة بحق المؤمن عليه بأثر رجعي من بداية يناير من نفس العام.

وأشارت الهيئة إلى أنه عند التحاق أحد العاملين بالخدمة في القطاع الخاص بعد شهر يناير تحسب اشتراكاته على أساس الشهر الذي التحق فيه، على أن يعامل في شهر يناير التالي وفقاً للأسس المعمول بها وهي احتساب الاشتراكات من شهر يناير من كل عام، مع الإشارة إلى أن الاشتراكات تحسب كاملة عن الشهر الذي التحق فيه المؤمن عليه بالوظيفة.

وقالت الهيئة يجب تسديد الاشتراكات نهاية الشهر المستحقة عنه وحتى بداية الشهر الجديد ويسمح بأدائها حتى اليوم الخامس عشر من الشهر التالي لاستحقاقها على أن يبدأ احتساب غرامات التأخير بعد منتصف الشهر في حال عدم تسديدها خلال المدة المحددة.

وقالت على جهة العمل الالتزام بتسديد الاشتراكات عن كافة الموطنين العاملين لديها من تاريخ التحقهم بالعمل بغض النظر عن مدة عملهم حتى لو كانت أقل من سنة، مشيرة إلى هذه المدة وإن كان المؤمن عليه لا يستحق عنها مكافاة نهاية خدمة إلى أنه يكون مغطى تأمينياً في حالة  تعرضه لخطر محتمل لا قدر الله يؤثر على استمراره في الوظيفة  كأن يؤدي إلى إصابته أو عجزه عن العمل،  كما أن المؤمن عليه بإمكانه الاستفادة مدة خدمته التي تقل عن سنة وطلب ضمها لمدة  خدمته اللاحقة  في حال التحاقه بعمل جديد،  الأمر الذي يدعم فرصه حصوله على المعاش التقاعدي.

ما هو رأيك فى محتوى هذه الصفحة ؟


أكتب رأيك * :

الإعدادات

قارئ النصوص

حجم الخط

خيارات عمى الألوان

تغيير ألوان الموقع

ترجمة الصفحة

الهيئة غير مسؤولة عن نتائج الترجمة الفورية الموفرة من جوجل

تكبير الصفحة

0

مكبر الصورة